facebook
twitter
Youtube
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss

إلى متى يا وزارة الصحة؟؟

الأربعاء ١٧\٠٥\٢٠١٧

فودة

 بقلم: رئيس جميعة المهندسين الوراثيين رمزي فودة

منذ أكثر من 12 عاما تم سحب الاعتراف بالمهندس الوراثي لا نعرف الأسباب والدوافع ولكن المؤشر الأكبر يدل على منفعة فئوية انتصرت على المصلحة العامة.

ولاكثر من 7 سنوات والمهندسين الوراثيين يناضلون مع وزارة الصحة لتصحيح الخطأ المجحف بحقهم وإعادة الاعتراف بهم ، كانت سنوات 7 عجاف اصطدمنا فيها بكثير من معرقلي الإصلاح أصحاب المصالح الفئوية حتى صبيحة يوم 1/3/2017 يوم الاعتراف بالمهندس الوراثي وإعادة إدراج مهنتهم في قانون الصحة العامة كنوع من أنواع الاعتراف بالخطأ وإعادة تصحيحه ولا ننسى الفضل لدولة رئيس الوزراء ووزير الصحة ومدير تراخيص المهن والمؤسسات الصحية الحالي بتصحيح هذا الخطأ.

12 عاما ضاع فيها أكثر من 12 جيل من المهندسين الوراثيين الذين بلغ عددهم 4000 شخص أكثر من نصفهم ذهبت فرصتهم إدراج الرياح بالعودة إلى الطريق الصحيح وممارسة مهنتهم هذا الخطأ الذي تسبب ب 94% منهم بالبطاله من سيدفع هذه الفاتورة لا نعرف !!

في 7/ 3 /2017 طالعتنا الصحف على لسان الناطق الإعلامي بأسم وزارة الصحة أن وزارة الصحة تتجه لتشكيل لجنة لوضع نظام مزاولة الهندسة الوراثية / التقنيات الحيوية

وجاء تشكيل اللجنة محبط جدا للمهندسين الوراثيين

نحن جميعا محبطين ولا نستبشر خيرا بهذه اللجنة حيث جائت اللجنة على النحو التالي 1. مندوبين عن وزارة الصحة أحدهم من مديرية الشؤون القانونية والآخر رئيس قسم ترخيص المهن .

2. مندوب عن كلية الطب الجامعة الأردنية طبيب حاصل على دكتوراة في علم الأورام والجامعة الأردنية لا تخرج هذا التخصص بكالوريوس ولا ماجستير ولا دكتوراة

3. مندوب عن مركز الخلايا الجذعية الجامعة الأردنية حاصل على ماجستير ودكتوراه في علم الأحياء بيولوجي

وعلم الخلايا الجذعية هو علم افتراضي بحثي ولا يوجد مركز بالعالم مرخص علاجيا

4. مندوب عن مركز الحسين للسرطان وهو طبيب أمراض سريرية تشخيصه.

هذه اللجنة جاء تشكيلها مخيب ومحبط للمهندسين الوراثيين لا تحتوي على مختص واحد بالهندسة الوراثية مع العلم بأن الأردن يمتلك مهندسين وراثيين على مستوى العالم .

هناك أسئلة عديدة ولدت من خلال تشكيل هذه اللجنة بحاجة إلى إجابة

1. هل جاء هذا التشكيل لفرض عقد محاصصة للطبيب بمهنة الهندسة الوراثية فنذكر وزارة الصحة أن اسمها هو وزارة الصحة تشمل جميع المهن الصحية وليس وزارة الأطباء هدفها تمكين وتنفيع الطبيب بكل المهن الصحية مع التنويه إلى أن الطبيب خلال ال 7 سنوات يدرس مادتين وراثة اختيارية

2. هل جاء تشكيل هذه اللجنة لتمرير قانون ترخيص مراكز الخلايا الجذعية العلاجية فجميعنا يعرف رفض وزارة الصحة ترخيص مثل هذه المراكز ومحاولة البعض وضع هذا القانون واللجنة تحتوي على مندوبين أحدهم يعمل بمركز خلايا جذعية والآخر رفض ترخيص مركزه فهل جاء الالتفاف على قانون الهندسة الوراثية لتمرير قانونهم مع العلم بأنه لا يوجد بكل العالم مركز خلايا جذعية علاجي مرخص رسميا .

3. لماذا أغفلت وزارة الصحة الجامعات التي تدرس هذا التخصص بكامل كوادرها المتخصصة بالهندسة الوراثية.

4. لماذا أغفلت وزارة الصحة المراكز الوراثية والأشخاص فيها المتخصصين بالهندسة الوراثية البارزين على مستوى العالم.

5. وأخيرا وليس آخرا لماذا أهملت وزارة الصحة المختبرات المركزية لوزارة الصحة ومركز الأمان البيولوجي والقائمين عليه من المهندسين الوراثيين.

ألم تقرأ وزارة الصحة الأوراق النقاشية لجلالة الملك التي جاء في جميعها الحض على الإصلاح والتوصيات بشباب الوطن لتسهيل مساهمتهم ببناء الوطن

فـ والله قد بلغ السيل الزبى وما عدنا نملك عمرا ومستقبل لنضيعه ثمنا ل أخطائكم

لذا نناشد نحن كمهندسين وراثيين جلالة الملك راعي الشباب الأول للتدخل لحل مشكلتهم وانصافهم لنساهم ببناء وازدهار هذا البلد .

أضف تعليقك