facebook
twitter
Youtube
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss

تي-72بي3 دبابة الرياضية

السبت ٢٩\٠٤\٢٠١٧
تتوقف قدرة الدولة الدفاعية إلى حد كبير على ما تملكه من عتاد عسكري. يشهد كل عام اختراع آليات عسكرية جديدة للدفاع عن الوطن. وتصبح الاختراعات الأكثر تفوقا أسطورية وتلهم الأجيال القادمة من المصممين والمهندسين. تعتبر دبابة “تي-72″، الدبابة الأكثر انتشارا في روسيا والعالم في عصرنا الحديث، والنموذج الأخير “تي-72بي3” مثالا على ذلك.
وريث العائلة
الدبابة “تي-72بي3” هي وريث الدبابة “تي-72بي” التي هي بدورها، نموذج مطوّر للدبابة “تي-72”. تميزت الدبابة “تي-72بي” عن شقيقاتها من فئة “تي-72” بجملة مواصفات منها، منظومة الأسلحة الموجهة “سفير”؛ ونظام التصويب “1كا13” الذي يضمن توجيه الصاروخ الموجه إلى الهدف، ونظام الحماية الدينامية.
دخلت دبابة “تي-72بي” الخدمة في نوفمبر 1984 لتصبح أقوى دبابة من نوع “تي-72” في الجيش السوفييتي.
في مطلع التسعينيات بات واضحا أنه حتى النموذج الأخير الأكثر حداثة من دبابة “تي-72” صار قديما إلى حد كبير. لهذا أعد مصممو العتاد العسكري من مكتب أورال لتصميم الآلات، جملة إجراءات تهدف إلى تعزيز قدرات الدبابة. وهكذا ظهر النموذج الحديث “تي-72بي3”.
دخلت دبابة “تي-72بي3” الخدمة في صفوف الجيش الروسي تنفيذا لأمر وزير الدفاع الروسي الصادر في 19 أكتوبر 2012.
حصلت الدبابة في سياق العمليات التطويرية، على نظام جديد للتحكم بالنيران يحتوي، مثلا، على جهاز تصويب متعدد القنوات يقوم بمهمته ليلا نهارا، تستطيع الدبابة بمساعدته كشف الهدف والتعرف عليه على بعد 5 كم. كما حصلت الدبابة على حاسوب بالستي رقمي مع مجموعة متكاملة من أجهزة استشعار جوية وتوبوغرافية، يضمن أتمتة عملية الإعداد لإطلاق النار ويزيد من دقة الإصابة إلى حد كبير. المنظومة الجديدة لتوجيه الأسلحة تضمن تدمير الهدف بواسطة صاروخ، على بعد يصل إلى 5كم، من وضعية ثابتة ومتحركة. أما جهاز تعقب الأهداف فسهل عمل المسدد أثناء إطلاق النار من وضعية الحركة على أهداف متحركة. فضلا عن ذلك حصلت الدبابة المطوَّرة على حماية دينامية أكثر تطوراً ووسائل اتصال رقمية.
من أجل تحسين قدرة الدبابة على المناورة والحركة تم تجهيزها بمحرك ديزل ذو توربينة، استطاعته تفوق استطاعة المحرك الأصلي بنسبة 30% .
تستطيع دبابة “تي-72بي3” على منافسة أفضل الدبابات في العالم. ويمكن الاستفادة من قدراتها المتطورة خارج ميدان المعركة، مثلا في تدريب طواقم الدبابات وصقل مهاراتهم. لذلك أصبحت هذه الدبابة اللاعب الأساسي في سباقات (بياتلون) الدبابات.

رياضة للدبابات

تعد دبابة “تي-72بي3” اليوم اللاعب الأساسي الذي يخوض سباق (بياتلون) الدبابات. تنظم روسيا هذه السباقات منذ عام 2013، لإظهار قدرة طواقم الدبابات على القيادة والرماية. في سباق عام 2016 شاركت 17 دولة، وكانت الصين المشارك الوحيد الذي استخدم دباباته الخاصة، بينما استخدم المشاركون الآخرون دبابات “تي-72بي3” الروسية. وكما في السنوات الماضية، كان الفوز في هذا السباق من نصيب الفريق الروسي.

أطلق على سباق الدبابات اسم “بياتلون” نظرا لتشابه قواعد المسابقة، مع قواعد بياتلون التزلج على الثلج التقليدي، الذي يتضمن التزلج والرمي. وكما هو الحال في بياتلون التزلج على الثلج، على المشاركين في بياتلون الدبابات أن يقطعوا مسافة السباق في أسرع وقت ويصيبوا الأهداف بدقة. وعن كل خطأ في الإصابة يجب قطع مسافات إضافية على حلبة الميدان.

من أجل اجتياز العوائق دون فقدان السيطرة على الدبابة ودون خفض السرعة، في بعض الحالات، يتطلب الأمر مهارة عالية من السائق. كما أن المواصفات الفنية للدبابة لا تقل أهمية عن ذلك. تتمتع دبابة “تي-72بي3” بقدرة عالية على المناورة وخفة الحركة بفضل وزنها الخفيف نسبياً ومحركها القوي (1130 حصانا).

ظروف السباق تشبه الظروف القتالية، فيما تحاكي العوائق في مسار السباق، تضاريس أرض المعركة المعقدة، ورغم ذلك تستطيع دبابة “تي-72بي3” اجتيازها بسهولة.

وفقا لقواعد اللعبة، تقام المرحلة الأولى في الدوائر العسكرية (قسّمت روسيا منذ عام 2010، إلى 4 دوائر عسكرية: الغربية، والشرقية والجنوبية، والمركزية أو الوسط). بعد ذلك يتسابق الفائزون بجوائز المرحلة الأولى في بلدة ألابينو (ضواحي العاصمة موسكو)، ويتأهل الفائزون إلى المرحلة الدولية.

يتكوّن السباق من 3 مراحل: سباق خاص لطواقم الدبابات، ثم الدور نصف النهائي، ومن ثم الدور النهائي. يتم تحديد موعد انطلاق المشاركين ورقم المسار ولون الراية عن طريق القرعة.

المرحلة الأولى

المرحلة الأولى- سباق خاص. تشارك فيه 3 طواقم عن كل دولة، بثلاث دبابات. يقطع المتسابقون فيه مسار دائريطوله 5 كم ثلاث مرات، يحتوي على 10 عوائق طبيعية كنهر ووادي واصطناعية كخندق مضاد للدبابات وستار ناري.

يحتوي مسار المرحلة الأولى على ميادين رماية، حيث ينبغي لكل طاقم أن يطلق النار من الدبابة وهي ثابتة، بقذائف المدفع، والمدفع الرشاش المضاد للطائرات، والرشاش المندمج بالمدفع.

الجدير بالذكر أن دبابة “تي-72بي3” مزودة بنموذج مطوّر لمدفع عيار 125 ملم شديد الدقة، وتم بفضله تقليص رقعة تطاير القذائف بنسبة 15%. كما زودت الدبابة بجهاز آلي لتعقب الهدف.

تحسب نتيجة الفريق بالزمن الذي يستغرقه في قطع مسافة السباق، ونقاط الغرامات نتيجة عدم إصابة الأهداف والمخالفات.

أضف تعليقك